Rate this item
(0 votes)
احتمال المعدة الطعام   المعدة تتحمل من الطعام فى الشتاء أكثر مما تتحمل فى الصيف وقد ذلك أبقراط فى فصوله وعللك عنه بعض شرح الفصول بقولة أن الحرارة فى الشتاء تنعكف داخل الأبد أ، فتقوي الهضم وتعين على الاستمراء وتقوي حركة الأمعاء وأما فى الصيف فإن الحرارة تنتشر على سطح البدن فتبرد باغوره وتضعف المعدة والأمعاء ولكني أري ذلك لا ينطبق على العلم اليوم فإنه قد تأكد أن الغشاء المخاطي المعدي بيئة وبين الجلد سنباتيا (اشتراك) تناسبي بمعني أن المعدة تسخن إذا سخن الجلد وتبرد إذا برد عكس الرئة فإنها تسخن إذا برد الجلد وتبرد إذا سخن وتوجيه الظاهره الأولي…
Rate this item
(0 votes)
سرعة المشي   لا ننكر أن المشي رياضة بدنية عظيمة النفع إذا استعمل بالقدر اللازم وفى الوقت المناسب والأحسن أن يستعمل قبل الأكل حين ما تكون المعدة قد خف عنها الطعام ليسهل انحداره ويعين على فعل الأمعاء فيه ويقود الحرارة فيهيئ المعدة لأن تقبل مقدارا عظيما من الغذاء ويزيد من فعل الجاذبية ويخلص البدن من الفضلات التى لا لزوم لها، ويقوي أعضاء الدور فيعظم بذلك فعل الرئة فى التبادل العنصري ولكن الأنفع أن لا يتجاوز الإنسان فيه الحد حتى يعرق ويكل، فإن ذلك يذيب بعض الخليات المسمة فى البدن ويحقن الطحاك أى يورمه وذلك يسهل التوجيه جدا فإن الإنسان إذا…
Rate this item
(0 votes)
انتشار داء البواسير   يؤخذ من مشاهدات معظم أطباء مصر أن داء البواسير منتشر بها انتشار عظيما حتى يقال إن فى المائة 20 مصابون به وهذا أمر يوجب الانتباه والفحص عن أسبابه حتى يحترز منها ويتمسك بالتبدير الصحي الذى لعله يخفف غوايل هذا الداء ومن المؤكد أن شرب السوايل الروحية با يجلب من التهابات الأمعاء قد يسبب فى الغالب أنزقة باسورية وينتهي الحال بمن يدمن تعاطيه بظهور من تعاطية جلب عنده أمساكا عنيق حتى يحتاج عند التبرز لفعل حركات عنيقة توجب توجه المواد إلى أسفل لأن هذه الحركات ليست سوي نوب ضغط عظيمة من ( الحجاب الحاجز) الذى هو حاجز…
Rate this item
(0 votes)
التهاب البرتيون   البرتيون هو غشاء مصلي مغشي للأحشاء البطنية، وهو معرض بكثرة للالتهاب وخصوصا عند الذين لا يحترسون على صحتهم من العامة، وأكثر أسبابه الانغماس فى الماء البارد حينما يكون الجسم عرقا، أو تعريض الجسم لفعل البرد بنزع الملابس فى وقت الحر وكذلك استعمال الماء المثلج لأجل تبريد المعدة كما يفعله بعض الناس أو استعمال الجيلاتي لمن كان جسمه مغطي بالعرق على أنه قد يحصل منه رد فعل موز بالمعدة وفى بعض الأحيان قد يجلب صداعا ويبطل شاهبة المياه. وعلامة التهاب البرتيون أن يحسن الإنسان بألم فى البطن وهحوالي السرة يزيد بالضغط عليه وبالسعال فإن كان مزمنا ربما أدي…
Rate this item
(0 votes)
العادة المشئومة فى تربية الأولاد   انقسم الشرقيون فى تربية أولادهم إلى أربعة أقسام، بحسب أحوالهم وأخلاقهم وعوائدهم. فالقسم الأول: تربية أغنياء المدن لأولادهم وهى إلى الآن سيئة جدا فإنهم أول الأمر يسلمونهم إلى المراضع اللاتي لم تستكمل أخلاقهم لدناءة اصلين وضعف مداركهن فيطبعن فى الولد أخلاقا رديئة تنمو معه شيئا فشيئا ثم يسلم بعد استكمال الرضاعة لبعض الخدم أو العبيد، لأجل أن يدرب معه فى الشوارع لأجل الرياضية وتغيير الهواء، وذلك أخر من الأول، لأن هؤلاء العبيد أو الخدم أسوا حالات من المراضع من جهة الأخلاق والآداب فتزداد الأولاد شراسة وفاسدا، وينطبع فى عقولهم صفاتهم بالعدوى لأن الأطفال خالون…